تسجيل الدخول

مساعي الصلح باءت بالفشل المجلس البلدي لبلدية عمورة تحت رحمة الانسداد والملف فوق طاولة والي الولاية.

djelfa online
2019-02-08T20:50:49+01:00
2019-02-08T20:58:15+01:00
أخبار البلديات
مساعي الصلح باءت بالفشل المجلس البلدي لبلدية عمورة تحت رحمة الانسداد والملف فوق طاولة والي الولاية.
حبشي عبدالحميد

کما نشرت الجلفة أونلاين فی عددها السابق عن حالة الانسداد الحاصل داخل المجلس البلدي لبلدية عمورة الواقعة بأقصى جنوب شرقي دائرة فيض البطمة. وحسب مصادر” الجلفة أونلاين” المطالعة، فإن ملف المجلس البلدي لبلدية عمورة فوق مكتب والي ولاية الجلفة، حيث سجل طعن 8 أعضاء من أصل 13 عضو، المشكلة للمجلس البلدي رئیس المجلس البلدی لبلدیة عمورة. وذکرت بعض المصادر للجلفة أونلاين بأن المجلس البلدی وقع علی التندید بسحب الثقة من رئیس المجلس، وقد تم استدعاء أعضاء المجلس من طرف رئیس الدائرة بفیض البطمة للنظر في القضیة وعقد لقاء صلح بین أعضاء المجلس ورئيس البلدية وفتح صفحة بیضاء لکن دون جدوی، یذکر أنه قد تم تحویل الملف إلی والي ولایة الجلفة للفصل في القضیة، من أجل سيرورة المجلس دون توقيف مصالح المواطنين أمام هذا الانسداد. حيث اتصلت الجلفة اونلاين برئيس دائرة فيض البطمة من اجل معرفة مستجدات الملف الا انه لايرد على الهاتف .

المصدرالجلفة اونلاين
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية.والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.