لجنة التربية و التعليم العالي و التكوين بالمجلس الشعبي الولائي زيارة ميدانية للمؤسسات التربوية بـدائرة البيرين

abdelouahab non
تربية-والتعليم العالي
لجنة التربية و التعليم العالي و التكوين بالمجلس الشعبي الولائي زيارة ميدانية للمؤسسات التربوية بـدائرة البيرين
Array

حلت صبيحة يوم الأربعاء لجنة التربية و التعليم العالي و التكوين بالمجلس الشعبي الولائي بدائرة البيرين حيث عقدت أول اجتماع لها بمقر الدائرة  مع ممثلي قطاع التربية وحضور رئيس المجلس الشعبي البلدي لكل من بلديتي البيرين وبنهار و استهلت رئيسة اللجنة الدكتورة غول خيرة  كلمتها بملخص عن أوضاع ومشاكل القطاع و الحلول المستقبلية لهذه الانشغالات ، و قد كان برفقة رئيسة اللجنة أعضاء من المجلس الشعبي الولائي خصوصا ممثل دائرة البيرين بالمجلس الشعبي الولائي السيد باسين فريد ، وبعدها توجه الوفد إلى كل من المدرسة الابتدائية بخوش المختار و متوسطة عامر الأخضر وثانوية محمد الصديق بن يحي و ثانوية قاسمي بن علية ببلدية البيرين ، ثم توجه الوفد إلى بلدية بنهار حيث تمت زيارة المؤسسات التالية “المدرسة الابتدائية قاسمي بن علية و متوسطة سالمي عبد الحي و ثانوية باسين لطرش “حيث وقف الوفد على كل النقائص و المشاكل التي تتخبط فيها هذه المؤسسات خصوصا المدارس الابتدائية و التي تعاني من ترهل هياكلها ونقص الإمكانيات فيها ، و بالرغم من الجهود المضاعفة التي تبذلها المجالس الشعبية البلدية فإن التخبط الذي تعيشه المدارس الابتدائية من نقص في الإمكانيات سواء من ناحية الوسائل التعليمية وكذا نقص في اليد العاملة في الصيانة و التنظيف والحراسة و تسيير المطاعم المدرسية إلى جانب مشكل الاكتظاظ و نقص النقل المدرسي ،  وفي نهاية زيارة العمل و التفقد و التي أثمرت على الكثير من الوعود في التكفل بأهم انشغالات هذا القطاع أجمع الحاضرون على ضرورة تكاتف الجميع للنهوض بقطاع التربية لأنه أساس نهضة و تقدم هذه الأمة .

عبد الوهاب نون * البيرين- بنهار *

1 - الجلفة TV أونلاين2 - الجلفة TV أونلاين3 - الجلفة TV أونلاين4 - الجلفة TV أونلاين5 - الجلفة TV أونلاين6 - الجلفة TV أونلاين
المصدرArray
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية.والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.