تسجيل الدخول

حوارمع السيد خالدي بوشيبة اول مؤسس للمكتب الولائي للمنظمة الوطنية للدفاع عن السلم ONDP في ولاية الجلفة

ندوات وحورات
حوارمع السيد خالدي بوشيبة اول مؤسس للمكتب الولائي للمنظمة الوطنية للدفاع عن السلم  ONDP   في ولاية الجلفة
بن ملوكة - م

من هو خالدي بوشيبة ؟

خالدي بوشيبة إطار من إطارت الجزائر من موليد 1965 بالجلفة آب لي 4 اطفال ابن مجاهد من الأوائل المؤسسين للمكتب الولائي للمنظمة الوطنية للدفاع عن السلم بالجلفة ondp

تعتبرون من الأوائل المؤسسين لمكتب المنظمة الوطنية للدفاع عن السلم في الجلفة ؟

بماذ تم تكليفكم؟

تم تكليفي آمين جهوي بالمنظمة الوطنية لدفاع عن السلم انذاك ومهمتي تثمين كل مبادرات السلم و نشر ثقافة السلم في 12 ولاية في الجنوب و تنصيب المكاتب الولائية خلال التسعينيات وشغلنا امين ولائي مكلف بالعلاقات العامة خلال 2015م

عملتم في فترة صعبة وهي التسعينيات جاء قانون الرحمة ثم بعدها المصالحة الوطنية ؟  كيف تقيم تلك الفترة؟

كنا سابقين لذالك

من اجل السلم في الجزائر خلال قانون الرحمة واكملنا مسيرتنا النضالية لدعم السلم في الجزائر خلال فترة المصالحة الوطنية  و نحن نثمن كل مسعي من أجل السلم في جميع المستويات لأن بفضل السلم نستطيع بناء دولة قوية

تمر الجزائر الأن بفترة حساسة عبر تاريخيها؟ في رايكم ماهو الحل الأنسب للخروج من هاته الأزمة السياسية ؟

نظرا للظرف الحساس الذي تمر به البلاد وتعقد الأزمة السياسية الحالية حيث أصبح كل طرف يحاول بشتى الوسائل فرض تصوره أو وجهة نظره ويرفض كل المبادرات الاخري مما أدى تعثر كل المحاولات الرامية الي إيجاد أرضية مشتركة وحلول توافقية يمكن أن تشكل أرضية مشتركة للذهاب الي ندوة وطنية جامعة لكل الفرقاء.

ان الظرف الحالي يتسم بتحديات حقيقية ورهانات مستقبلية معقدة بتعقد العلاقات الدولية حيث نشهد حاليا رسم الخريطة الجيو سياسية العالمية ويتجلى ذالك في الصراعات بين القوي الإقليمية من أجل التموقع لأخذ دورا فعالا في القرارت الدولية للحفاظ علي مصالحها

كم يجب عدم الخروج عن الدستور حتي لا تدخل البلاد في نفق مظلم وتعم الفوضى ؟

  • لا حل للأزمة إلا بانتخاب رئيس الجمهورية
  • التعجيل بتكوين هيئة مستقلة يوكل لها العملية الانتخابية برمتها
  • وهذا في أقرب وقت ممكن

حافظت الجزائر على استقرارها وامنها بفضل رجال المخلصين للوطن من جيش ودرك وقوات امن  والمصالح المختصة .اذن ماهي الحلول التي تروها مناسبة للخروج من الأزمة والحفاظ على استقرار وامن البلاد وهذا بصفتكم كنتم من الأوائل المساهمين في الدفاع عن السلم في الجزائر خلال التسعينيات؟

ان المساس بأمن واستقرار البلاد هدف صعب الوصول إليه بل مستحيل وذالك لأن الأجهزة الأمنية بمختلف مكوناتها بين ايدي وطنية مخلصة تسهر علي أمن البلاد باعين يقظة وتقف بالمرصاد لكل من يحاول العبث باستقرار البلاد اذن الحل الوحيد هو الإسراع في الإنتخابات الرئاسية .

كلمة اخيرة !

يجب الحفاظ على امانة الشهداء وعلى استقرار البلاد كما نتقدم بالشكر الجزيل لكل المخلصين لهذا الوطن من الجيش الدرك قوات الأمن المصالح المختصة على كل مجهوداتهم للحفاظ على البلاد عاشت الجزائر امنة مستقرة ومزدهرة المجد والخلود لشهدائنا الأبرار

كما نقدم تشكراتنا الي الجلفة اونلاين المنبر الإعلامي الذي قدم الكثير للولاية ونتمنى له مزيد من النجاح ولكل الطاقم الصحفي العامل معه

القانون الأساسي للمنظمة ondp

المصدرالجلفة اونلاين
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية.والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.