تسجيل الدخول

الناقلين الخواص يشتكون من عدم وجود محطة توقف خاصة بهم.

جيوخ ثامر
أخبار الجلفة
الناقلين الخواص يشتكون من عدم وجود محطة توقف خاصة بهم.
جيوخ ثامر

يشتكي الناقلون الخواص للبضائع عبر المسافات، منذ مدة من عدم وجود قرار يحدد مكان توقيفهم، والتي كانت محل شكاوى عديدة من طرفهم إلى المسؤولين المحليين ولكن دون جدوى ، وحسب الشكوى المقدمة والتي تلقت ” الجلفة أونلاين ” نسخة منها، فإنه قد تم تحديد موقف شارع سيدي نايل بالقرب من ” دار البارود ” حيث عرف توافد كبير للعربات والسيارات وحتى الشاحنات الصغيرة لنقل البضائع عبر المسافات، مما شكل ازدحام كبير بسبب الطابور الطويل و اللامنتهي .

ومن جهة أخرى المواطنين من فئة ” ناقلي البضائع ” واللذين قدمو لنا بعض النقاط المهمة من حيث المحطة الحالية والمحطة التي فيها لافتة قد وضعوها بأنفسهم بعد تقديم طلب للبلدية وتأخرهم لمدة طويلة ‘ على حد قولهم ‘ ، فكان الشارع الذي خصص لهم ضيّق كثيرا ويزعج السكان وتجار بيع قطع الغيار ” العڨلة ” من حيث ركن العربات وغلق الطريق أحيانا على عربات السكان كذا التجار بهذا الشارع الذي هو مقابل مسجد ” سي علي بن دنيدينة ” والمعروف بشارع بيع قطع غيار السيارات.

و في سؤالنا لبعض الناقلين واللذين ّأدلوا لنا ببعض النقاط التي نعتبرها مهمة جدا بالنسبة لهم وبالنسبة لإحتياجات المواطنين اللذين يقومون بإستئجارهم ونذكر منها :

  1. عدم وجود محطة ثابتة بالنسبة لنقل البضائع الاقل من 20 طن وأيضا بالنسبة للبضائع التي تفوق 20 طن.
  2. عدم نتظيم محطات لنقل البضائع خارج المنطقة الحضرية أي ” الدوائر الاخرى والبلديات ” فكلهم الآن يركنون في مكان واحد .
  3. أغلبية الناقلين مستفيدين من قروض وكالات الدعم ( ANSEG . ANGEM . CNAC ) وللعلم فكلهم يتخبطون من مشكل عدم الدخل للأسباب التالية :
  • أ – عدم وجود محطات مخصص للنقل .
  • ب – حصار من طرف الخواص الناقلين بدون رخص ( Fraudeur ) .
  • ج – عدم التحكم في التسعيرة وذلك لوجود الحصار من طرف الخواص .
  • د – غياب الادارة المكلفة رغم شكاوى عديدة من طرف الناقلين المستفيدين من دعم الدولة رغم تدخل الاتحاد الوطني للناقلين ايضاً .
  • هـ – عدم تطبيق القانون من طرف الامن الوطني والدرك الوطني بالنسبة للخواص الناقلين الغير شرعيين ( Fraudeur ) .
  • و – عدم المراقبة من طرف مديرية النقل ووكالات الدعم والبنوك في أمر المستفيدين من طرف الدولة واللذين يتخبطون في المشاكل المذكورة .

زوروا موقعنا على الفيسبوك ” الجلفة أونلاين ” 

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية.والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.